c283aa3e 232c 4633 83e5

صندوق النقد يقول إنه يعد لأول مراجعة لإصلاحات مصر الاقتصادية

قال متحدث باسم صندوق النقد الدولي اليوم الخميس، إن الاستعدادات للمراجعة الأولى لبرنامج الإصلاح الاقتصادي المصري مع صندوق النقد الدولي بدأت، وإن موعد وصول بعثة المراجعة سيعلن عند الاتفاق مع السلطات.

ووافق الصندوق في ديسمبر/كانون الأول على قرض تسهيل ممتد قيمته ثلاثة مليارات دولار لمصر التي تتعرض لضغوط مالية حادة منذ أن كشفت التداعيات الاقتصادية للحرب في أوكرانيا المشكلات المالية التي تعاني منها منذ فترة طويلة.

وتقديم الأموال في إطار برنامج مدته 46 شهرا يخضع لثماني مراجعات، أولها كان مقررا في 15 مارس/آذار 2023، بحسب تقرير خبراء صندوق النقد الدولي الذي نشر في ديسمبر/كانون الأول.

ومن بين الالتزامات الرئيسية التي تعهدت بها مصر للحصول على القرض، التحول الدائم إلى نظام سعر الصرف المرن والإصلاحات الهيكلية واسعة النطاق للحد من تأثير الدولة في الاقتصاد.

وفقد الجنيه المصري ما يقرب من 50% من قيمته خلال العام الماضي بعد ثلاثة تخفيضات حادة في قيمة العملة. وفي الأسبوعين الماضيين، تراوح سعر الدولار بين 30.75 و30.95 جنيه، وفقا لبيانات أيكون، على الرغم من انخفاض قيمة الجنيه أكثر من هذا في السوق السوداء.

ويقول محللون إن الجنيه تعرض لضغوط متجددة لأسباب منها التأخير في عمليات بيع متوقعة لأصول مملوكة للدولة.